الجمعة، دجنبر 29، 2006

 

تجلي

أدرك أن سبلك غير مطروقة
انت لا تعرفينني و ربما تخمنين لماذا أفعل هذا كله
لكني أيضا لا أعرف
كما أنك لا تدرين
ربما لست مثل الاخرين و تحسين اني مفعم بالرضا رغم كل النقصان حوالينا كما كتبت
قلت اني لست مثل الثوار
لكنك لا تعرفين ما أعانيه
لن أبحث عن أعذار
يكفيني كل ذلك التوارد الرهيب بيننا
لكنك لا تنسين
قلبي يجلس فقط ...مع أولئك الذين يعرفوك ويفهموك
قال
الرومي
وليت الذي بيني وبينك عامر
وبيني وبين العالمين خراب
كما صدحت رابعة
رغم أنك دمرت كل الاشارات ولم يكن هناك زمن لأحصلها
بهي حضورك
أحس بك كأني أقاوم وطأة المرض معك
فلا تختفي





Comments: إرسال تعليق

Links to this post:

إنشاء رابط



<< Home

This page is powered by Blogger. Isn't yours?